"اللهم صل على سيدنا محمد و على آله الطيبين الطاهرين وصحبه الغر الميامين صلاة وتسليم باقية وخالدة الى يوم الدين, اللهم اجعل افضل صلاتك واتم تسليمك وابهى انوارك واكمل بركاتك على سيدنا محمد الذي بعثته من المؤمنين انفسهم وجعلته أَنفَسهم وجعلته اولى بهم من أَنفُسهم صلاة متصلة الى يوم الدين, اللهم صل و سلم على من جعلت زوجاته امهات المسلمين وجعلته عزيز عليه ما عنتوا حريص عليهم وبهم رؤوف رحيم وعلى آله وصحبه المكرمين, اللهم صل على نبينا مُحمد صاحب الكتاب الأبقى والقلب الأتقى والثوب الأنقى, خير من هلل ولبى وأفضل من طاف وسعى وأعظم من سبح ربهُ الأعلى

 

متى ما تـُناخى عندَ بابِ ابن هاشمٍ 

Image

 

       

 

قطفنا:

 

متى ما تـُناخى عندَ بابِ ابن هاشمٍ

تـُراحي ، وتـَـلْقـَيْ من فواضلهِ ندى

 

نبياً يرى ما لا ترون وذكرُهُ

أغار لعمري في البلاد وأنجدا

 

له صدقاتٌ ما تـُغــِبُّ ونائلٌ

وليس عطاءُ اليومِ مانـِـعَـهُ غدا

 

أجـَدَّكَ لم تسمعْ وصاةَ محمدٍ

نبيِّ الإلهِ حيثُ أوصى ، وأشهدا

 

إذا أنتَ لم ترحلْ بزادٍ من الـتــُّقـَى

ولاقيتَ بعدَ الموتِ من قد تزوَّدا

 

ندِمتَ على أن لا تكونَ كمثلِهِ

فترصُدَ للأمرِ الذي كان أرصدا

 

 

 

فاللهم صل و سلم على حبيبنا و شفعينا أفضل صلاة و أزكى تسليم